الرئيسة \  قطوف وتأملات

قطوف وتأملات




22.03.2020وجيز التفسير : (والملائكَةُ يُسبِّحُونَ بِحمدِ ربِّهِمْ ويَستغفِرونَ لِمَن في الأرض)

زهير سالم
( حم (1) عسق (2) كَذَلِكَ يُوحِي إِلَيْكَ وَإِلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكَ اللَّهُ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (3) لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ (4) تَكَادُ السَّمَاوَاتُ يَتَفَطَّرْنَ مِنْ فَوْقِهِنَّ وَالْمَلَائِكَةُ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَيَ...
إقرأ المزيد


21.03.2020ذوق فقهي راق : غسل اليدين إلى الرسغين ... وأنزَلنَا منَ السّمَاء ماء طَهُورا

زهير سالم
لم أدرك عصر الوضوء من غير الحنفية . ولكن أدركت بعضه عندما كنا نتوضأ في السبرات ، الغدوات الباردة ، ونضطر إلى تسخين الماء ثم استعماله من إناء . وفي صغرنا كنا نحفظ من مكروهات الوضوء التي تعلمناها في الصف الثاني الابتدائي : استعانة المتوضئ بغيره من غير عذر . ونفهمها على أن المكروه أن يصب أحدنا ...
إقرأ المزيد


19.03.2020البُطولاتُ شتّى

عبدالله عيسى السلامة
      عَـفوَ  الصَوارمِ والرماحِ مَلَّ الطِماحُ أَذى iiالجِماحِ وتَـمـلـمـلتْ  شِيَمُ الأباةِ ، يَؤُزُّها رَجْعُ الصِياحِ ويُـثـيـرُهـا  أَسْرُ البُطولةِ ، بَينَ&nbs...
إقرأ المزيد


17.03.2020أدب وسياسة : قال : ولكني أفقد جليبيبا ...

زهير سالم
قال له ربه : ( وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ ) ويحار المتأمل بأي وجه من وجوه العظمة يحيط .. قال محدثي : وعشت عمري عضوا في " أخوية " تقول إنها على النهج . وكنت في فضائها كنفا وموئلا ومعينا ورديفا وحمال أعباء .. ثم مرت السنون ، ودخل عليّ ما يدخل على الناس من السن والوهن ورقة العظم ...
إقرأ المزيد


17.03.2020الفرق بين الشيشكلي وذيل  الأسد!!؟

يحيى حاج يحيى
أذكر ذلك ،وقد كنت في التاسعة ،أن الناس كان يقولون : استقال الشيشكلي ،وخرج من البلاد !! وذلك في رأيي له سبب : أن أديب الشيشكلي رحمه الله ،كان سورياً .. وأن ذيل  الأسد يمثل الاحتلال الداخلي المدعوم من الاحتلال الصفوي الباطني ... وقد قرأت لأحد الكُتاب : أن الحاكم لا يقدم على ذبح الشعب الذي...
إقرأ المزيد


16.03.2020علم الثورة

شعر : يحيى حاج يحيى
أنشودة لأ بناء السوريين : (علّموها أبناءكم ليتغنوا بها ) أرسمُ أرسـمُ عَلَم الثورهْ وتُـلـوِّنهُ أخـتـي دُرّهْ وصـديقي هادي يحمِلُهُ ويـنادي: سوريا حُرّهْ!! *** هـيّـا نـهتِف لـلحُريّهْ ونردد : عاشت سـوريهْ بـالعِزّة يـا بـلدي نحيا وتَـظَلُّ الـراياتُ أبـيّهْ! *** جـندياً  في الج...
إقرأ المزيد


11.03.2020دعوة مشبوهة : في أوربا يطلبون ١٥٠٠ قاصر سوري !؟ فكونوا على حذر من هكذا دعوات !؟

يحيى حاج يحيى
أتُلقـون البنين بجوف ضـاري      يُمزّقُ فكرهـم، ويعيـثُ فيـهِ فياخسران من ضحوْا بطفـلٍ...      وليســوا خالقيـه ورازقيـه فبعد محمدٍ تلقاه ( جونـي.. !؟)      وقد أمسـى بعيـداً عن أبيـه وتصبح أمُّهُ الزهراءُ ( ماري!؟)&...
إقرأ المزيد


08.03.2020لاحسو المبرد !؟

يحيى حاج يحيى
لايزال الاتحاد السوفييتي يلعق جراحاته في أفعانستان إلى اليوم ! وسوف يلعق الاتحاد الروسي البوتيني جراحاته على أرض الشام بإذن الله ! فلم يستطع العملاء مثل ببراك كرمل ونجيب الثور وأتباعهم أن يطيلوا من عمر الاحتلال السوفييتي ، كما لن يستطيع ذيل الكلب وعصاباته الباطنية أن يستمتعوا طويلاً بوجود ال...
إقرأ المزيد


07.03.2020فرحتُ بهما عريسين ، وبكيتهما فقيدين !؟

يحيى حاج يحيى
الدكتور أحمد بيطار ، والمهندس يمان بيطار ، ابنا الأخ والصديق الصابر المحتسب الأستاذ مصطفى بيطار ! عدت إلى أوراقي قبل أربعة عشر عاماً تقريباً ، وسحبت قصيدة كنت ألقيتها في المدينة المنورة ، في حفل عرس الأخوين الراحلين ! وقد جاء في بعض أبياتها : عرس الهنا ! لا، فالهنا عرسان  - في يـوم فر...
إقرأ المزيد


05.03.2020منارات في طريق الدعوة : فبِهُداهُمُ اقْتدِهْ !!

يحيى حاج يحيى
مما لا شك فيه أن تاريخنا الإسلامي يضم من الرجال العظام ، و القمم السوامق أعدادا لا يطمح إليها أ ي تاريخ إنساني في جميع عصوره و أن لهؤلاء الكرام من المواقف ما يحار معه المرء ، و يقف أمامه مكبرا ، و متعجبا . وهو حين يستعرض سير هؤلاء لا يحس أنه يقرأ تاريخا مضى و انقضى ، و لم يبق منه إلا العبرة و...
إقرأ المزيد



السابق   1 2 3 4 5    التالي
صفحة 2 من 101