الرئيسة \  مشاركات

مشاركات




07.01.2019الأكماتُ كثيرة ، وكلّ أكمةٍ وراءَها ، ماوراءَها .. ولكلّ أكمتُه

عبدالله عيسى السلامة
أكثر الناس ، ينظرون ، إلى أسباب الأحداث ، والمواقف ، والعلاقات .. على أنها ، هي العناصر الكامنة ، وراء الأكمات !    تصريح مفاجئ ، لمسؤول كبير، حول قضية سياسية معيّنة ، في دولته ، أو دولة غيرها .. تثار، حوله ، تكهّنات كثيرة ، وينشغل ، به : كتّاب سياسيون ، وصحفيون ، ومحللون .. هذا يش...
إقرأ المزيد


06.01.2019القرارات الصالحة والفاسدة : في الهيئات الصالحة والفاسدة

عبدالله عيسى السلامة
 لكلّ هيئة ، نسَق عامّ متكامل ، تعمل ، في إطاره ! ويُنظر، إلى صلاح القرار وفساده ، وتأثيراته السلبية والإيجابية ، من خلال النسق القائم ، بدايةً ، ومن خلال الاستشراف ، لِما هو ممكن ، من تعديل النسق ، وتغيّر الظروف والمعطيات ! فما هو صالح ، أو نافع في جانب ، قد يكون فاسداً، أو مؤذياً ، في ج...
إقرأ المزيد


05.01.2019الذبح : خارجَ مسالخ الحكّام

عبدالله عيسى السلامة
الذبح داخل مسالخ الحكّام ، معروف ، وصوَره معروفة : القتل : بالرصاص ، وبالصواريخ ، وبالطائرات ، وبالكيماوي .. وبغيرها ! القتل : بالجوع ، والبرد .. وبالحبس ، وبالتهجير ؛ من البيت والأرض والوطن !  أمّا القتل ، خارج المسالخ ، فصوره مختلفة ، لكن النتيجة واحدة ، هي : الموت ! مِن صوَر القتل...
إقرأ المزيد


03.01.2019بعض النفوس تحبّ قاتليها ، وبعضها تحبّ قاتلي أهلها ، وتزكّيهم

عبدالله عيسى السلامة
أسباب القتل كثيرة : قتل النفس ، وقتل الآخرين .. القتل الفردي ، والقتل الجماعي .. القتل المباشر ، والقتل غير المباشر ، للنفس وللآخرين ! حبّ المرء قاتلَه .. قال أحد الشعراء ، متغزّلاً : خليليّ ، فيما عشتُما ، هل رأيتُما     قتيلاً بَكى ، من حُبّ قاتله ، قَبلي ! تروي كتب ...
إقرأ المزيد


02.01.2019فليحسب كلّ مقاتل أوزارَه ، آمراً بها ، أومقترفاً لها

عبدالله عيسى السلامة
كلّ قتال جماعي ، لتحقيق هدف ما- جلبِ خير، أو دفْع شرّ- لا بدّ أن يكون شرعياً ، بمقياس ما ، وفق قانون ما ، أوشرع ما ! ولكلّ صاحب راية قتال ، شرعيته ، التي يضفيها ، على قتاله ، ويحضّ عناصره ، على القتال ، انطلاقاً منها ! وما يهمّنا ، هنا ، في هذه السطور ، هو: القتال من منطلق إسلامي ، تحت راي...
إقرأ المزيد


02.01.2019ما ثوابتُ الشعب السوري ، في النَسق الزئبقي السوري الراهن !؟

عبدالله عيسى السلامة
إذا كان التغيّر ، هو الثابت الوحيد ، في سورية ؛ فما ثوابت الشعب السوري !؟        ثمّة حزمة ضخمة ، من الأسئلة المطروحة ، على الشعب السوري ، مجتمعاً ، وموزّعاً ، على فئات ، متعدّدة ، مختلفة المشارب والتوجّهات .. من أهمّها :        هل...
إقرأ المزيد


31.12.2018البطولات : ليست في الحروب ، فقط ؛ فسدُّ الثغرات الواسعة بطولة

عبدالله عيسى السلامة
قال الشاعر: ليس مَن يَقطع طُرقاً بطلاً   إنّما مَن يَتّقي اللهَ البطلْ ! قياساً على هذا المبدأ ، وعلى ما ورد في تاريخ الأمم ، يمكن أن يصنّف بطلاً :  مَن خاطر بحياته ، لإنقاذ نفوس معرّضة للهلاك ؛ بحريق ، أو بغرق ، أو بنحو ذلك ! مَن جهّز جيشاً كاملاً ، كجيش العُسرة ، من ماله...
إقرأ المزيد


30.12.2018الصراع على السلطة: بدأ مع بدء المجتمعات البشرية ، ويستمرّ بوجودها

عبدالله عيسى السلامة
مشكلة الصراع على السلطة ، قديمة ، قدم المجتمعات البشرية ! وهي مستمرّة ، عبر الزمان والمكان ؛ حيث توجد تجمعّات بشرية : كبيرة أو صغيرة ، متخلّفة أو متمدّنة ! وللصراع على السطة : دوافع مختلفة ، وأشكال متباينة ! من دوافع الصراع على السلطة : حبّ التسلّط ، والسيطرة على الآخرين ! الحرص، على الإف...
إقرأ المزيد


30.12.2018الثورة ماضية حتى يحكم الله بيننا وبين فرعون الشام الصغير

محمد فاروق الإمام
لقد ظن موسوليني كحال كل الطغاة أن إنقاذه من قبل صديقه مجرم الحرب هتلر من مقر اعتقاله في قمة جبل (ايينيني) سيعيده ليتبوأ منصبه رئيساً لإيطاليا من جديد وبالتالي ستخضع إيطاليا والجماهير الإيطالية الثائرة لسطوته وإرادته. فبعد دخول الحلفاء لإيطاليا تم الانقلاب على موسوليني وتم أسره وظل موسوليني في...
إقرأ المزيد


29.12.2018هل قَتلت السياسةُ ، مروءاتِ الحكّّام ، والنُخَب المخلصة ، أيضاً !؟

عبدالله عيسى السلامة
الحكّام يعرفون تقلّبات السياسة ، أمّا الشعوب ، فلا تعرفها ! فإذا لم يحترم مناصرو جزّارينا، مشاعرَ شعوبهم ، فليعلموا : أنّ شعوبنا المذبوحة ، لن تنسى مواقفهم ! لكن : هل يعلم الحكّام العرب ، الذين يؤازرون جزّاري شعوبهم ، أن أعمار الشعوب ، أطول من أعمار الحكّام ، وأن شعوبنا ، ستصنّف ، مع جلاّدي...
إقرأ المزيد



السابق   3 4 5 6 7    التالي
صفحة 5 من 252