الرئيسة \  قطوف وتأملات

قطوف وتأملات




02.11.2019ساقط من ديوان الإنسانية !!؟

يحيى حاج يحيى
أن تقف مع بشار فسد وعصابته ، فلك الحرية  !؟ فكثيرون من المنافقين  على مستوى الأنظمة والأحزاب والأفراد يفعلون ذلك !؟ وأن تقف ضد انتفاضة الشعب السوري ، واستماتته لاسترداد حريته وكرامته ، فلك الخيار !؟ فكثيرون من السفلة والمرتزقة على كافة المستويات يصنعون هذا !؟ ولكن أن تقف ضد السوري...
إقرأ المزيد


26.10.2019الجانودية : زيتون بطعم الدم !؟

يحيى حاج يحيى
بلدة جميلة وادعة نكبها بشار سفاح الشام أكثر من مرة ، وفي هذه المرة بينما كان أهلها ومن حولها يعرضون أوائل مانضج من الزيتون في سوقها الصغير ، فاختلطت الدماء بما تناثر من صناديق الزيتون !؟ وكان مشهداً فظيعاً ، تعجز عن إحداث مثله أكبر العصابات المارقة في العالم !؟ وللجانودية الجميلة الذبيحة ذكري...
إقرأ المزيد


21.10.2019الخالدية وابن الوليد

يحيى حاج يحيى
يا بنَ الوليد! ومالنا سيفٌ، وقد كنتَ الحسامْ عاد العلوجُ، وعاد رستمُ عبرَ أنفاقِ الظـلام ثأراً ليـوم القادسـيةِ، ليـس ثأراً للإمام!؟ فالخالديةُ قد غدتْ قاعاً يعـومُ على ركـام! فَليهنأنْ جيشُ النظامِ ، وجندُ طاغيةِ الشـآم ولْيشمَخوا بأنوفهم! فرئيسُهم بطلٌ هُمام ؟!! ما زالتِ الجولانُ في أي...
إقرأ المزيد


21.10.2019فرسان  الغِيبة

عبدالله عيسى السلامة
إلى فرسان الغيبة ، الذين يمتنعون عن شرب الخمر ، وأكل لحم الخنزير .. ويستمرئون لحوم إخوانهم ، في الغيب ، دون أن تكون ، لأيّ منهم ، ذرّة من المروءة ، تدعوه إلى التعفّف عن لحوم الغائبين.. ودون أن تكون لأحدهم الشجاعة ، التي تدفعه إلى مواجهة أخيه ، الذي يأكل لحمه .. بذكر بعض صفاته أمامه ، أو نصحه ب...
إقرأ المزيد


14.10.2019أحمل رأسا ...

زهير سالم
وكانت امرأة من الخوارج تدعى جميلة ، تكثر من الإنشاد وهي تخوض الحرب .. أحمل رأسا قد سئمت حمله وقد مللت غسله ودهنه ألا فتى يحمل عني ثقله استيقظ وفِي فضاء السوريين قضايا مثل الجبال تحتاج الى من يعلق عليها ويقول فيها .. وأرى الناس ولاسيما الشباب منهم في ريبهم يترددون .. أما سمع أحد من ك...
إقرأ المزيد


12.10.2019بسطارُ عَريفٍ مِن بَلدي

عبدالله عيسى السلامة
       اسحَبْ -مِن فضلِك- iiياجاري رأسـيْ  ، مِن تحتِ iiالبُسطارِ اسـحبْ رأسيْ .. ثمّ iiاسألنيْ عـن أوراقـي .. أو iiأحباريْ سَلني عن شِعري ، عن&nbs...
إقرأ المزيد


06.10.2019رصد الخاطر : في يوم المعلم

يحيى حاج يحيى
لو عاد لـي زمنُ الصّبا ، أو عاد لي عشرون عام مـا اخترتُ إلا مهنـة التعليـم، لي فيهـا مـرام هــي حِرفـةٌ للمصلحيـن وللرجـالات العِظـام فلْيتّـقِ الله المعلـــمُ... فهـو للجيـل الإمـام ولْيســتقمْ هو قـدوةُ الأجيال ... مصباحُ الظلام حسْـبُ المعلـم رِفعـةً ومكانـةً بيـن الأنــام أنّ الرسـو...
إقرأ المزيد


05.10.2019التربية ثم التربية

يحيى حاج يحيى
تتأكد لكل مراقب ومتابع يوماً وراء يوم أهمية التربية  ، وألا يكون الحسم الميداني في المعركة هو الأساس !؟ بل لابد من خطوط متوازية تسير معه ، لأنها لاتقل أهمية عنه ! وليكن الإصلاح التربوي الأخلاقي واحداً من هذه الخطوط  بحيث يعمل على إزالة الكم المتراكم من الأفكار والقيم والسلوكيات ا...
إقرأ المزيد


02.10.2019هل تصبح الآلة أرحم بالإنسان من الإنسان !!؟

يحيى حاج يحيى
في كل يوم جديد يطلع علينا الغرب باختراعات جديدة، وانهيارات في القيم والعلاقات الإنسانية جديدة أيضاً!! ففي ألمانيا يعاني المسنون من ذويهم وأقربائهم وأولادهم من خلال تعرضهم للمعاملة السيئة، وعدم الاحترام، وقد أوضح تقرير وزارة الأسرة والشبيبة والكهول الألمانية أن عمليات التعذيب الجسدي، والإذلال ...
إقرأ المزيد


29.09.2019الأدب وحقائق التاريخ

يحيى حاج يحيى
ثمة سؤال يتبادر إلى الذهن بعد أن هوى الستار الحديدي الذي فرضته الشيوعية فترة من الزمن على كثير من الشعوب الإسلامية، وهو هل استطاع الأدب أن ينقل معاناة تلك الشعوب بعد أن طال حجبها؟ ولعل الجواب يكمن في بعض ما صدر من أعمال عن هذه المعاناة على مختلف أشكالها، وللحقيقة فإن الروايات التي توالى صدو...
إقرأ المزيد



   1 2 3 4 5    التالي
صفحة 1 من 94