الرئيسة \  قطوف وتأملات

قطوف وتأملات




16.03.2019الآن.. ماذا !؟

عبدالله عيسى السلامة
تهويد القدس ، وتدمير الأقصى : قائمان على قدم وساق .. فأين العرب !؟ وأين المسلمون !؟   يُقْصَى .. ويُنْسَى ، وراءَ السُورِ.. مَهجورا ! هَـيـهـاتَ .. أيُّ ظَـلامٍ يَـأسِرُ النُورا ii!؟ كـلاّ.....
إقرأ المزيد


09.03.2019أول طعنة

يحيى حاج يحيى



أول طعنة سُددت  إلى الوحدة فكرة وواقعاً ونضالاً وأملاً كانت  في استيلاء حزب البعث النصيري على سورية في الثامن من آذار ١٩٦٣ ، ثم توالت الطعنات !؟ فانقلبت العروبة إلى شعوبية ، والوطنية إلى طائفية ، والحكم الجمهوري إلى حكم وراثي استبدادي !؟
إقرأ المزيد


04.03.2019مشاهد اغتراب !؟

يحيى حاج يحيى
 (1) عندما أعبُرُ من قطرٍ لقطرِ وأرى في وجهكَ الأسمرِ مرآةً لوجهي وأرى جبهتَكَ الشمّاء تاريخاً وذكرى لا تسلْني عن "جوازٍ" أو "هُوِّيَّه" لم أغادرْ موطني شِبراً، وحسبي أن أحييّك وأمضي !؟ (2) عندما أعبُرُ من قطرٍ لقطرِ لا تسلْني: أنتَ مَنْ؟ أيّان جئتَ؟! ولماذا ...
إقرأ المزيد


26.02.2019يا أوباش العالم وذئاب البشر

يحيى حاج يحيى



شعبنا في  سوريا يريد أن يعيش حراً كريماً كما خلقه الله ، فلماذا تستكثرون ذلك عليه ، بصمتكم عن مآسيه ، وبدعمكم لجلاديه ! ؟
نعلم أن ليل الظلم قد يطول ، ولكننا واثقون أنه لايدوم !!
إقرأ المزيد


25.02.2019نفثة ألم

يحيى حاج يحيى
كتبها الأخ طارق باكير نثراً، وصغتها شعرا، والألم واحد : فبـأي ذنـْبٍ  يُقتلُ الأطفـالُ     يا أيها العمـلاءُ والأنـذالُ !؟ وتُدٓمّر المـدنُ الجريحةُ فوقنا     حتـى غدتْ و كأنها أطلالُ !؟ وتحُلّ أوكارُ المجوس بشامنا     وتها...
إقرأ المزيد


05.02.2019نقوش على محاريب حماة !؟

يحيى حاج يحيى
عندما يرتسم ُ الحزنُ على وجه الطفولهْ عندما تُذرفُ دمعاتٌ على أم ٍ قتيلهْ ! عندما يبحثُ في الأنقاض عن ثديٍ رضيعُ عندما يصرخ ُمن جوعٍ ، وآهاتٌ تضيعُ !؟  أيُّ خير ٍ أيها العالم ُ يبقى ؟! أيِّ خير بعدما يذوي الربيع ُ ؟؟!   عندما يُذبحُ طفلٌ بالحراب ِ عندما يُرمى لأظفارٍ ٍوناب...
إقرأ المزيد


24.01.2019وحوش الباطنية

يحيى حاج يحيى
يقتلون أطفالنا بمنتهى الوحشية والإجرام ؟! ماظنهم لو وقع أطفالهم بأيدينا ؟ هل سنفعل مافعلوا ؟! لانفعل ، لأن إسلامنا العظيم ينهانا عن ذلك ! فنحن حضارة تصون الإنسان ، وهم تخلف وهمجية وانحطاط وقذارة ؟! أســيافاً كنّا لامعةً تحت الشمـس ِ وسـكاكينٌ أنتم، وخناجرُ في الغلسٍ ** دخل أحد أطفال المشر...
إقرأ المزيد


17.01.2019دعاء من أجل الوطن والإنسان

يحيى حاج يحيى
(1) عندما قام ليدعو كان يحدوهُ الرجاءْ أنَّ في جَعبته سهمَ الدعاءْ يا إلهَ الكونِ والدمعُ انهمرْ فأغثْ –يا ربِ- أوطاني فقد زادَ البلاءْ مِزقاً صِرنا لألفٍ من ولاءْ عربٌ في أرضِ قحطانَ وعدنانَ ومروانَ كأنّا غرباءْ وحَّدتنْا لغةٌ قد زانها وحيُ السماءْ فتفرّقنا لكلٍ وجهة يمضي ...
إقرأ المزيد


31.12.2018يا أنتم ! أينما كنتم ، ومن تكونون !؟

يحيى حاج يحيى
إذا كنتم لم تعملوا على إيقاف القنابل والصواريخ الروسية والصفوية والطائفية التي انهالت على أهلنا العزل في عموم انحاء سورية ، فاضطرتهم  إلى سكنى الخيام !؟ ولا تستطيعون رد المطر  الغزير عنهم  !؟ أفلا تستطيعون التغاضي عن الذين في قلوبهم رحمة وإنسانية حين يودون نجدة إخوانهم وإنقاذه...
إقرأ المزيد


29.12.2018الطائفيون وقحون بامتياز !؟ ( شريف شحادة نموذجاً )

يحيى حاج يحيى
هم يمارسون الطائفية في أقذر وأشنع صورها !؟ تحكماً بالأكثرية ، واستئثاراً بخيرات البلد ، وتعصباً ، وتحيّزاً ، وانغلاقاً على ذاتهم ، وتسليط الأدنى على الأعلى !؟ بل استدعاءً للغرباء لاستباحة الوطن ، وقهر أبنائه !؟ وتصرفات غير مقبولة ولا معقولة ، وكأنهم أتوا من خارج سورية ، لايهمهم تاريخها ولا جغر...
إقرأ المزيد



   1 2 3 4 5    التالي
صفحة 1 من 87